أخبار الرياضة

جماهير ليفربول غاضبة من ضربة جزاء أرسنال

حوادث التحكيم المثيرة للجدلأدت إلي خسارة ليفربول في مباراة اليوم مع أرسنال

شهدت مباراة الدوري الإنجليزي الممتاز بين أرسنال وليفربول بعض حوادث التحكيم المثيرة للجدل ، أبرزها فريق الريدز الذي خسر 2-3.

واصل أرسنال صدارة جدول الدوري الإنجليزي الممتاز بفوزه المثير على ليفربول على ملعب الإمارات في لندن بإنجلترا بفارق نقطة واحدة عن مانشستر سيتي.

في الدقيقة 15 ، بنتيجة 1-0 ، طلب لاعبو ليفربول ركلة جزاء لصالحهم بعد لمس يد مدافع أرسنال غابرييل دوس سانتوس في منطقة الجزاء.

ووصفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية حادثة المباراة ، قائلة إن ليفربول كان يجب أن يفوز بركلة جزاء ضد غابرييل ، لكن بسبب سرعة وصعوبة الكرة جعل ذلك عذراً لحكم المباراة. يغير اللاعبون أوضاع الذراع ، حتى بعد العودة إلى تقنية الفيديو.
لكن جماهير ليفربول توجهوا إلى مواقع التواصل الاجتماعي للتعبير عن غضبهم من المباراة التي اعتقدوا أنها أثرت على النتيجة النهائية للعبة.
كما تتطرق الحساب الرسمي على تويتر لبرنامج التحليل الشهير “مباراة اليوم “Match of the Day” لمناقشة ضربة الجزاء التي أدت إلي خسارة ليفربول في مباراة اليوم.

مباراة في الدوري الإنجليزي على قناة البي بي سي حول العقوبات

اتهمت جماهير ليفربول الحكم مايكل أوليفر بالظلم في المباراة ، كما قال أحد متابعيه: “إذا لم تكن تلك المباراة ركلة جزاء ، فماذا كانت؟”

عندما علق مشجع آخر: “إذا لم يكن الحكام فاسدين كما كانوا في السابق ، فستكون هذه دعوة في كل الدوريات الأخرى في العالم ، ربما في أي مباراة أخرى في الدوري الإنجليزي.”
ليفربول خرج بالفعل من السباق على اللقب بسبب هزيمته أمام أرسنال حيث يتأخر 14 نقطة خلف آرسنال المتصدر ، مع العلم أن مباراة “الريدز” قد تم تأجيلها.

ولتعقيد الأمور ، اقترب ليفربول أيضًا من صراعات الهبوط بفارق أربع نقاط فقط عن ولفرهامبتون صاحب المركز 18 بعد أن احتل المركز العاشر برصيد 10 نقاط.

ندي أحمد

كاتبة وصحفية مختصة بالعلوم السياسية والرياضية تعمل مدير التحرير في موقع المشرق نيوز حيث يحتوي الموقع علي العديد من الناشرين الإخباريين وكذلك مراسلين لشتى المجالات الإخبارية. حيث يتم نشر المقالات الإخبارية بعد مراجعتها والتأكد من صحتها من خلال مدير التحرير وبإسم ندي أحمد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى