إقتصاد

مسؤول عراقي يرد على استياء الدول الغربية من قرار أوبك خفض إنتاج النفط

وشدد وزير النفط العراقي على أن قرار أوبك خفض إنتاج النفط كان قرارا فنيا بحتا واعتبر قلق المستهلكين من هذا القرار مفهوما.

 أكد وزير النفط العراقي أن قرار أوبك خفض إنتاج النفط كان قراراً فنياً بالكامل ، واعتبر قلق المستهلكين من هذا القرار مفهوماً.

أكد أحسن عبد الجبار وزير النفط العراقي في مقابلة مع وكالة الأنباء الكويتية الرسمية (كونا ) أن قرار وزراء أوبك + خفض إنتاج النفط بمقدار مليوني برميل ابتداء من الشهر المقبل يستند إلى تحقيقات مستفيضة ومفصلة من قبل اللجان الفنية. مع الأخذ في الاعتبار فائض العرض في الأسواق.

وقال إن التقارير تشير إلى زيادة ما بين مليون و 1.2 مليون برميل من المعروض النفطي في السوق ، مضيفا أن مسؤولية أوبك هي تحقيق التوازن في السوق مما سيفيد السوق والمستهلكين.

وأكد عبد الجبار أنه في حالة حدوث أي خلل في هذا التوازن ، فإن وزراء النفط سيجتمعون مرة أخرى لإعادة التوازن.

وأكد وزير النفط العراقي أن هذا القرار كان فنيا بالكامل وأن أوبك لا تتورط في صراعات سياسية.

وبشأن رد الفعل السلبي من الدول الغربية على هذا القرار ، قال إنه يتفهم مخاوف المستهلكين وأنهم محقون في ذلك “لكن سعر 93 دولارًا لبرميل النفط معقول وأقل من ذلك غير صحيح”.

وأكد عبد الجبار أن المشكلة الموجودة في الأسواق الآن تتعلق بالغاز وليس النفط ، وأضاف أن أعضاء أوبك يتحملون مسؤولية أخلاقية تجاه المستهلكين ومسؤولية قانونية تجاه بلدهم وهم يحاولون تحمل هذه المسؤولية.

رداً على قرار أوبك + بخفض إنتاج النفط ، أكد البيت الأبيض أن هذا القرار كان “مثبطاً للهمم” للرئيس الأمريكي جو بايدن.

ووصف هذا البيان قرار أوبك + بأنه “يفتقر إلى البصيرة” وأكد أن هذا القرار يضر بدول في الاقتصاد العالمي الذي يتعرض لضغوط من الآثار السلبية للهجوم الروسي على أوكرانيا.

في هذا البيان ، يتم التأكيد على أنه في ضوء هذا القرار ، ستتعاون إدارة بايدن مع الكونجرس بشأن آليات الحد من هيمنة دول أوبك على أسعار النفط في الأسواق العالمية.

كما أكد البيت الأبيض أن بايدن أمر بالإفراج عن جزء أكبر من احتياطيات النفط الإستراتيجية الأمريكية.

وأكدت “كارين جان بيير” ، المتحدثة باسم البيت الأبيض ، أن قرار أوبك + كان بوضوح لصالح روسيا ، وأضافت أن واشنطن تعتبر هذا القرار “خاطئًا” ويؤيد موسكو.

قررت منظمة أوبك + يوم أمس خفض إنتاج النفط بمقدار مليوني برميل متجاهلة الطلبات المتكررة من الأمم المتحدة. يعد هذا أكبر انخفاض في إنتاج النفط منذ تفشي فيروس كورونا في 2020.

اعلنت وزارة النفط العراقية ان حصة البلاد من خفض الانتاج 220 الف برميل.

ندي أحمد

كاتبة وصحفية مختصة بالعلوم السياسية والرياضية تعمل مدير التحرير في موقع المشرق نيوز حيث يحتوي الموقع علي العديد من الناشرين الإخباريين وكذلك مراسلين لشتى المجالات الإخبارية. حيث يتم نشر المقالات الإخبارية بعد مراجعتها والتأكد من صحتها من خلال مدير التحرير وبإسم ندي أحمد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى